نبضة النهضة

الهند في معركتها الأخيرة لأجل الدستور

وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ ﴿169﴾ فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَِ ﴿170﴾ يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ ﴿171﴾      ﴿سورة البقرة﴾

المزيد‎


ترامب وكيم يتصافحان لمرة ثانية في هانوي


تصافح ترامب وكيم في مستهل قمة هي الثانية بينهما بعد ستة أشهر على لقائهما التاريخي في سنغافورة، وبعد تصريحات مقتضبة أمام وسائل الإعلام الأميركية والكورية الشمالية المتراصفة في فندق فاخر في العاصمة الفيتنامية
، قال ترامب إنه يتوقع أن تكون القمة «ناجحة جدا»، مضيفا أنها ستكون «مماثلة أو حتى أفضل من القمة الأولى».

وأعلن كيم من جهته متوجهاً لترامب «أنا متأكد من أننا سنخرج بنتيجة هذه المرة يرحب بها الجميع»، مضيفاً «سأفعل ما بوسعي لتحقيق ذلك». وكان قد وصل ترامب إلى فندق «سوفيتل ليجند متروبول هانوي» لعقد القمة الثانية مع الرئيس الكوري الشمالي. ومن المقرر أن يستغرق اجتماع ترامب وكيم نحو 20 دقيقة قبل الجلوس إلى ما وصفها البيت الأبيض بأنها مأدبة «عشاء اجتماعي» سويا. وسيلتقي الزعيمان مجددا في اجتماع رسمي يوم غد الخميس. وذكرت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض ساره ساندرز، صباح اليوم، إن وزير الخارجية مايك بومبيو وكبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفاني سينضمان إلى ترامب على مأدبة العشاء.

وسيرافق كيم، كبير مفاوضيه مع الولايات المتحدة، كيم يونغ تشول، ووزير خارجية كوريا الشمالية ري يونغ هو. وكتب ترامب في تغريدة على تويتر أنه يعتقد أن الصين وروسيا واليابان وكوريا الجنوبية ستساعد في هذا المسعى، ورفض الانتقادات المتعلقة بنواياه بشأن بيونغ يانغ، ووصفها بأنها تقارير خاطئة وتخمينات. وكان ترامب وكيم عقدا قمة تاريخية في حزيران/ يونيو الماضي في سنغافورة حيث وقعا على اتفاق مبهم لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي.

Comments

مقالات مشابهة